محامي الإخوان: سنطعن على الحكم.. وممثل المجني عليهم يطالب «حصر الأموال» بسداد التعويضات


• محامي مرسي المنتدب: الاتهامات تتسم بالشيوع وهناك أسباب كثيرة لنقض الأحكام

قال ياسر سيد أحمد، محامي المجني عليهم في قضية اقتحام السجون والتخابر، إن "الأحكام في القضيتين جاءت متوافقة مع الجرائم التي ارتكبها المتهمون، خاصة وأن النيابة اختارت المتهمين المتورطين حقاً في الأحداث، كما أن المحكمة راعت الرأي الشرعي للمفتي واستندت إليه حيث طبقت أحكام الحرابة والتعزير وأقامت الحدود على المتهمين". وأضاف محامي المجني عليهم أن الحكم يعتبر نهائيا في الدعوى المدنية، وسنطالب لجنة حصر أموال الإخوان بسداد ما أقرته المحكمة لصالح المدعين، خاصة أن من ضمن المحكوم عليهم من تم بالفعل التحفظ على أمواله، وبالتالي يجوز تطبيق هذا الحكم من أموال الجماعة المتحفظ عليها، وذلك مرهون برفض طعن المتهمين". فيما قال محامي جماعة الإخوان عبد المنعم عبد المقصود إنهم سيطعنون على الحكم بعد 30 يوما وبعد حصولهم على حيثيات الحكم، وأنهم تحدثوا مع الرئيس الأسبق المتهم محمد مرسي حول الطعن على حكم إعدامه من عدمه، وسيحسم موقفه من الطعن قريباً. وأضاف أنه أحضر معه زي الإعدام وهي البدلة الحمراء لمرسي خلال الجلسة. وحول رأيه في إعدام مرسي وعدد من قيادات الجماعة، أوضح أن "المشهد السياسي في الوقت الحالي يحتمل أي شيء". فيما اكتفى محامي المتهمين خالد بدوي بترديد عبارة "حسبي الله ونعم الوكيل". وقال سمير محفوظ، المحامي المنتدب للدفاع عن مرسي، إن هناك أسباب كثيرة لنقض الحكم وبطلانه أمام محكمة النقض، لأن الاتهامات تتسم بالشيوع، ولم يتحدد دور كل متهم في الوقائع المنسوبة إليهم. اقرأ أيضا















  • الاكثر مشاهدة
  • الاكثر تعليقا



































































حقوق النشر محفوظة لموقع

صفحة اولى

© 2014